ما جهات الترشيح لجائزة «إيرث شوت» وكيف تجد الحلول التي نبتغيها؟

جائزة إيرث شوت

يبدأ البحث العالمي عن الفائزين بجائزة «إيرث شوت» كل عام بمرحلة الترشيحات.

وفي إطار بحثنا عمَّن يمكنهم الفوز بالجائزة، فقد أنشأنا مجموعة تتسم بالتنوع والخبرة وتحتفي بأكثر من 300 جهة ترشيح رسمية من كل منطقة من مناطق العالم، تنبري في البحث عن الحلول الأكثر إلهامًا وشموليةً وتأثيرًا لمستهدفاتنا الخمسة، وتقديمها في باب الترشيحات.

ما جهات الترشيح؟

تتنوع جهات الترشيح لدينا من المنظمات غير الربحية، والأفراد الخبراء، والمؤسسات الأكاديمية، والشركات المملوكة للقطاع الخاص؛ وتتمتع جهات الترشيح هذه بخبرة جماعية في ميادين البحوث البيئية والسياسة والمناصرة والأعمال والابتكار والقيادة الشعبية وقيادة المجتمعات الأصلية والنضال. وقد وقع الاختيار على جهات الترشيح كافة بفضل ريادتها في مجال إصلاح كوكبنا، وبفضل شبكاتها من الأفراد والفرق والمؤسسات من كل شبر في أرجاء المعمورة، التي ترعى حلولاً لهذه التحديات البيئية الملحة التي نواجهها اليوم.

كيف يمكنها إيجاد الترشيحات؟

تبحث جهات الترشيح عن ابتكارات ومشاريع لترشيحها من خلال الاستفادة من شبكاتها البيئية، عن طريق عمليات البحث الاستباقية، أو عن طريق تشجيع المبتكرين أصحاب الحلول على تقديم مقترحاتهم إليها مباشرة. وفيما يلي قائمة بجهات الترشيح الرسمية الحالية التي تقبل العروض العامة؛ ويمكنكم التعرف عليها وعلى موقع مكاتبها الرئيسية ودخول مواقعها الإلكترونية عبر صفحة الترشيحات الخاصة بنا.

  • Delft University of Technology
  • Low Carbon
  • Te Herenga Waka—Victoria University of Wellington
  • The Centre for Global Eco-Innovation, Lancaster University
  • University of Oxford
  • The University of Edinburgh Bayes Centre
  • European Marine Energy Centre (EMEC) Ltd
  • University of Leeds
  • Cool Earth
  • Africa Climate Reality Project
  • National Geographic Society
  • Royal African Society
  • Caribbean Climate-Smart Accelerator (CCSA)
  • University of East Anglia
  • The Mills Fabrica
  • Cranfield University
  • PDIE Group
  • Zero Summit

 

ما أسباب الاستعانة بجهات الترشيح؟

تتسم عملية الترشيحات لدينا بالتنوع من خلال الحرص على أنَّ جهات الترشيح لدينا تمثل جميع المناطق الجغرافية والموضوعات البيئية وقطاعات المجتمع؛ فقد تلقينا في عام 2021 ترشيحات من أكثر من 86 دولة، وكان من بين المتأهلين النهائيين طالبة، ومؤسسة شعبية غير ربحية، وشركات ناشئة تعتمد على التكنولوجيا، وأنظمة عالمية لمراقبة البيانات، ومدينة، ودولة بأكملها. وهذا بفضل تنوع جهات الترشيح التي تبحث عن ترشيحات من شتى مناحي الحياة. وقد حرصنا هذا العام على مواصلة البناء على هذا التنوع بزيادة أعداد جهات الترشيح، للتأكد من أننا نغطي كل شبر في العالم.

كما يترتب على استخدام مجموعة من جهات الترشيح الخبيرة أن تتلقى جائزة «إيرث شوت» ترشيحات عظيمة الأثر، لأننا نستفيد من شبكة عالمية حافلة بالخبرات والتجارب، ويساعدنا ذلك على البحث عن المشاريع والمبادرات التي نجحت بالفعل في إحداث أثر إيجابي، وتذخر بإمكانات هائلة لتوسيع نطاق هذا الأثر في ربوع العالم من خلال نموها أو تعميمها. وإذ تقدم جهات الترشيح ترشيحًا لجائزة «إيرث شوت»، فإنها تؤازر العاملين على أرض الواقع، الذين يتصدرون مسيرة التغيير في جنبات العالم، والذين يستحقون كل الشكر والتقدير والدعم للعمل الرائع الذي يقومون به لإصلاح كوكبنا.

Royal Foundation